أحدث التدوينات :
جاري التحميل ...
التدريب الاهلي الرافد الحقيقي لسوق العمل

التدريب الاهلي الرافد الحقيقي لسوق العمل

التدريب الاهلي الرافد الحقيقي لسوق العمل

التدريب الاهلي الرافد الحقيقي لسوق العمل

 


في كل عام يتخرج ملايين الطلاب من مختلف الجامعات الحكومية والخاصة ويكونون بحاجة ماسة في الحصول على وظيفة مناسبة وبدء العمل وكسب الرزق والرفع من شأن بلادهم، ولكن للأسف يعاني الكثير منهم من مشكلة البطالة وعدم القدرة على إيجاد فرصة عمل مناسبة لهم، وقد يكمن السبب في ذلك في افتقار هؤلاء الخريجين للخبرات التي تؤهلهم للعمل في الوظائف المختلفة بشكل جيد.
ومن هنا كان لابد من عمل دورات تدريبية مميزة تساعد على تدريب الخريجين وتجهيزهم لسوق العمل وإمدادهم بالدورات المختلفة التي تساعدهم على مواكبة تطورات العصر بشكل مبتكر وباستخدام الأدوات التكنولوجية والأجهزة الحديثة.


ومن أهم الدورات التدريبية هي دورة علاقات عامة وَ دورة موارد بشرية ، وكذلك دورة التسويق الإلكتروني وكذلك دورة تدريب مدربين وَ دورة سكرتارية وغيرها من الدورات الأخرى.


دورة علاقات عامة:
فيها يتعلم الخريجين طريقة التعامل مع الأشخاص المحيطين بهم باستخدام قواعد الأتيكيت ومهارات التعامل مع الناس وفنون التواصل معهم واختيار الكلمات والجمل التي توطد العلاقات.

دورة التسويق الالكتروني:
من أهم الدورات التي تساعد الخريجين الجدد على إيجاد فرصة عمل مميزة في مجال التسويق الالكتروني، كما أنها تساعدهم على ترويج مشروعاتهم الجديدة وإشهارها للجمهور بشتى الطرق عبر الإنترنت.

دورة الموارد البشرية:
في هذه الدورة يتعلم الخريجين فنون الإقناع والتحدث مع الآخرين، كما يتعلمون لغة الجسد وطريقة التواصل الصحيحة مع الآخرين والتصرف بحكمة، وتساعد دورة الموارد البشرية الشباب على تطوير أنفسهم وعمل الخطط وتحديد الأهداف والوصول إليها في وقت قياسي، ويتم ذلك عن طريق تدعيم مهارات الشباب وتأهيلهم لسوق العمل لضمان استقرارهم في وظائفهم وحل المشكلات المختلفة التي تواجههم سواء كانت هذه المشكلات اقتصادية أو اجتماعية وغيرها من المشكلات الأخرى.

دورة السكرتارية:
تتوافر أيضًا دورات تدريبية على أعمال السكرتارية التي تتضمن استخدام أجهزة الكمبيوتر وكتابة التقارير والبيانات المختلفة بشكل منظم، مع تعلم استخدام برامج الكتابة وبرامج العروض المتحركة مثل برنامج مايكروسوفت وورد وبرنامج الباوربوينت والأكسل وغيرها من البرامج الأخرى.

أهمية دورات تأهيل الشباب لسوق العمل:
- تساعد الشباب على تحمل المسؤولية والتحلي بالصبر والعزيمة والإرادة وتحفزهم على النجاح وتحقيق الأهداف المرغوب فيها.
- تضع الشباب في مواقف حقيقية وتجارب عملية قبل دخول سوق العمل وبذلك يكتسبون خبرة واقعية تؤهلهم للعمل بشكل مميز.
- إزالة الخوف والقلق من نفوس الشباب وتحفيزهم للعمل وطرد الأفكار السلبية المحبطة من عقولهم.
- تحسين آداء الشباب وتنمية مهاراتهم للعمل كجزء من فريق مع غتقان مهارات التواصل الاجتماعي مع الأشخاص المحيطين بهم.
- مساعدة الشباب على الترقي والانتقال إلى مرحلة مهنية أعلى في وقت سريع بسبب الكفاءة وإتقان العمل.
- بناء شخصية الشباب وتعليمهم طريقة الوقوف أمام الصعوبات وتحدي العقبات المختلفة للوصول إلى ما يطمحون إليه.